zezrer

بعد اعلانه استعداده للتفاوض مع “الأسد”: مغرّدون لكيري: “لا حوار مع أخطر إرهابي وقاتل في العالم”

موجة من الغضب ضجّت بها مواقع التواصل الاجتماعي إزاء دعوة وزير الخارحية الأميركي نظام “الأسد” للتفاوض، حيث اعتبر مغردون تلك الدعوة “تجديد رخصة القتل للأسد، و محاورة أخطر إرهابي في العالم”. جاء ذلك في ردود نشطاء هذه المواقع عبر “هاشتاغ عالمي لفضح دجل أميركا والأسد”.

zezrer
صورة لناشط على تويتر أرفقها بهاشتاغ “#kerryNoNegoWithKiller “

و قد فجّر وزير الخارجية الأميركي جون كيري قنبلة من العيار الثقيل حين أبدى استعداد بلاده للتفاوض مع الرئيس السوري بشار الأسد. و رغم محاولات الخارجية الأميركية تجميل كلام وزيرها، فإن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي اعتبروا أن “من اعتمد على أميركا ذلّ”.

و قالت واشنطن بوست أنّ هذه القنبلة أثارت ضجة في الشرق الأوسط، في حين رأت لوفيغارو الفرنسية أنّها أحرجت حلفاء أميركا الأوروبيين في مواقفهم من الأزمة السورية.

وقد وصلت هذه الضجة إلى مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبّر روادها عن رفضهم ووجعهم وحتى صدمتهم من تصريح كيري، و أطلق ناشطون هاشتاغ باللغة الإنجليزية “#kerryNoNegoWithKiller ” (كيري لا تفاوض مع القاتل) موجها بطريقة مباشرة لحساب رأس الدبلوماسية الأميركية على تويتر.

و شارك إعلاميون وناشطون ومعارضون سوريون، وعرب مؤيدون للثورة السورية، في الوسم الذي وصفه حساب “شؤون إستراتيجية” بأنه “هاشتاغ عالمي لفضح دجل أميركا والأسد.. عصفوران بحجر”، و دفعوا به إلى مراكز متقدمة في الترتيب العالمي للوسوم.

و اللافت أن تصريح كيري تزامن مع غارات شنها النظام السوري على مدينة سرمين بريف إدلب قال ناشطون إن النظام استخدم فيها غاز الكلور السام، وحملوا كيري المسؤولية عن سقوط ضحايا بينهم أطفال، واعتبروا كلام المسؤول الأميركي “تجديد رخصة دولية لقاتل بممارسة القتل”، ورأوا في الغارات “ردا من الأسد على عرض كيري للتفاوض”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: