بعد الإفراج عن قتلة الشهداء محامية التجمع الإرهابي المنحلّ تسخر من الثورة وتهنّئ القتلة

بعد خيانة الثورة من طرف القضاء العسكري و الأحزاب و المجتمع المدني، أمس، بالافراج عن قتلة الشهداء، سخرت عبير موسى، المحامية و المسؤولة القانونية لحزب التجمّع المجرم المنحلّ، على صفحتها الشخصية بالفيسبوك من الثورة التونسية و هّنئت القتلة بإطلاق سراحهم و قالت بأنّ هؤلاء القتلة “بذلوا الجهد ليعيش المواطن التونسي في طمأنينة و سلام”، “طمأنينة” أفاضت الكأس و دفعت المواطن المطمإنّ للخروج على الطاغية.

و جاء نصّ تشفّي التجمعيّة عبير موسى من الثورة و دماء الشهداء كما يلي :

“ألف مبرووووووك للسياسيين الذين حفظوا أمن و استقرار تونس لسنوات و بذلوا الجهود ليعيش المواطن التونسي في طمأنينة و سلام.. لا حال يدوم و بعد العسر يسر.. العاقبة لمن لا يزال يعاني من أي مظلمة سلطت عليه تحت غطاء “الثورجية”.. كفى حقدا كفا ظلما.. كفى فتنة.. تونس غرقت في بحر الأحقاد الدفينة و تدفع الثمن باهضا.. ”

10257799_10200863889919289_2662993343174655562_o

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: