بعد “البرلمان” الرئيس الفرنسي يطالب بتشكيل “حكومة” لمنطقة “اليورو”

بعد “البرلمان” الرئيس الفرنسي يطالب بتشكيل “حكومة” لمنطقة “اليورو”

جدد الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، اليوم الأحد، اقتراحه بتشكيل برلمان لمنطقة العملة الأوروبية الموحدة “اليورو”، مطالباً بتشكيل حكومة لها أيضا، تحت رقابة البرلمان.

جاء ذلك في تصريح لصحيفة “لو جورنال دو ديمانش” الفرنسية الأسبوعية، حيث أكد أولاند استعداد بلاده للمشاركة في كيانٍ من شأنه أن يُعزز منطقة اليورو، مشدداً على توافق أعضاء المنطقة الأسبوع المنصرم مع اليونان، وأن الروح الأوروبية أثبتت ثقلها الأسبوع الماضي.

وأضاف أولاند أنه اقترح على الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية “جاك ديلور”، طرح موضوع فكرة تشكيل حكومة لمنطقة اليورو مجدداً، مشيراً إلى أنه ينبغي تخصيص ميزانية خاصة للحكومة، وأن تكون خاضعة للرقابة الديمقراطية لبرلمان منطقة اليورو.

ولفت إلى تقاسم أوروبا لعملة موحدة، “جاءت ضرورة لمصلحة 19 دولة، مؤكداً أنه لم تحاول أي دولة من هذه الدول، الخروج من منطقة اليورو طيلة 15 عاماً”.

وكان أولاند، قد طالب الثلاثاء الماضي، بتشكيل برلمان لمنطقة العملة الأوروبية الموحدة “اليورو”، للاستفادة من الدروس المستخلصة من الأزمة المالية في اليونان.

وتضم منطقة اليورو 19 دولة هي بلجيكا، وألمانيا، وإستوينا، وإيرلندا، واليونان، وإسبانيا، وفرنسا، وإيطاليا، ومالطا، وقبرص الجنوبية، ولاتفيا، وليتوانيا، ولوكسمبرورغ، وهولندا، والنمسا، والبرتغال، وسلوفينيا، وسلوفاكيا، وفنلندا.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: