بعد تقديم استقالته.. (روبرت تيرنر) : “غزة أثبتت أنها لا تقهر”

قال مدير عمليات “الأونروا” في قطاع غزة “روبرت تيرنر”، صباح اليوم الأربعاء، إن غزة أثبتت مرات ومرات أنها لا تقهر، واعداً بأنه سيواصل الدفاع عن القطاع وعن لاجئي فلسطين.

وأعلن تيرنر في بيان له، أنه تقدم باستقالته من منصبه ويغادره في منتصف تموز/يوليو.

وأضاف: “لقد كانت تلك السنوات التي قضيتها في القطاع؛ أعظم سنوات حياتي المهنية من حيث الإنجاز وحجم التحديات”، مضيفاً “سأفتقد فريقي مثلما سأفتقد العمل إلى جانب المجتمعات في غزة”.

وتابع: “إذا ما كان هناك من درس سآخذه معي، فهو أن إنكار حقهم في سلام عادل ودائم سيبقى في صميم محنتهم الإنسانية. ولكنني أرفض أن أستسلم للتشاؤم”.

وبدأ تيرنر عمله مع الوكالة في الأول من أيار من عام 2012، وخلال عمله في غزة، شهد جولتين من النزاع مثلما شهدت الفترة التي عمل خلالها واحدة من أشد الأزمات المالية التي تعرضت لها الوكالة عبر تاريخها.

بدوره، أعرب المفوض العام للأونروا بيير كرينبول عن شكره للسيد تيرنر بالقول: “لقد كانت مساهمة بوب مساهمة استثنائية في أشد الأوقات صعوبة على الوكالة وعلى اللاجئين الذين نقوم على خدمتهم. إن قيادته لعمليات استجابتنا للنزاع الذي وقع في غزة في الصيف الماضي قد أدت لأن تحظى الأونروا وفريق عمله في غزة بإعجاب كبير”.

ويعاني قطاع غزة منذ 8 سنوات من أزمات خانقة جراء الحصار الإسرائيلي تخللها 3 حروب قاسية، استشهد خلالها الآلاف وجرح عشرات الآلاف، وتدمير مئات المنازل وتشريد آلاف المواطنين.

 

المصدر: فلسطين الآن

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: