بنك hsbc

بعد تورطه في فضيحة سويس ليكس طارق بوشماوي يعترف بامتلاكه 4 حسابات سرية

من بين الذين وردت  أسماؤهم في فضيحة ” سويس ليكس ” طارق بوشماوي شقيق رئيسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وداد بوشماوي

[ads2]

ويذكر أن الفضيحة التي أعلنت  عنها صحيفة “لوموند” الفرنسية وعدد من وسائل الإعلام الدولية وتعرف باسم “سويس ليكس” وتلقي الضوء على ممارسات التهرب الضريبي، كشفت  تفاصيل الآلية التي اعتمدها مصرف “اتش اس بي سي” في سويسرا لمساعدة عدد من عملائه على إخفاء أموال غير مصرح بها وتورطت فيها أسماء رؤساء وملوك ورجال أعمال تونسيين.

وعلى مدى سنوات عديدة بقيت المعلومات التي نسخها ارفيه فالشياني، المهندس المعلوماتي الذي كان يعمل في الفرع السويسري للمصرف البريطاني، حكرا على القضاء وعلى بعض المصالح الضريبية ولو أن بعض العناصر تسربت إلى الصحافة.
وحصلت صحيفة لوموند على المعطيات المصرفية لأكثر من مئة ألف من عملاء المصرف من بينهم ملك الأردن والمغرب ووضعت المعلومات في تصرف الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين في واشنطن، الذي تقاسمهم بدوره مع وسائل إعلام دولية أخرى.
وقام موقع inkyfada.com التونسي بجرد كامل لكافة الشخصيات التونسية التي هربت هذه الاموال ونجد على رأسها صهر الرئيس المخلوع بلحسن الطرابلسي ب 22 مليون دولار وطارق بوشماوي 48 مليون دولار ومرشح الرئاسة سمير العبدلي ب 80 الف دولار والقائمة تطول للشخصيات التونسية التي نهبت البلاد طليلة عقود من الزمن .

وقد اعترف المدعو طارق بوشماوي بامتلاكه لأربع حسابات بنكية في البنك السويسري HSBC مبررا  أن حساباته قانونية
ومن جهتها أذنت النيابة العمومية بتونس بفتح تحقيق في هذه الفضيحة إلا أن الخبير في الحوكمة الرشيدة لطفي السايبي استبعد الاثنين 10 فيفري 2015 في تصريح إذاعي أن تتخذ حكومة الحبيب الصيد إجراءات عقابية ضد رجال الأعمال التونسيين المورطين في فضيحة سويس ليكس التي أثبتت أن 256 تونسيا مُوزعين بين أشخاص معنويين وشركات يتمتعون ب679 حسابا بقيمة554.000.000 دولار في بنك HSBC في سويسرا.

و أضاف السايبي أن حكومة الصيد هي حكومة حزبية وستتناول الموضوع بنظرة انتخابية بناء على الجهات التي ستُمول الانتخابات القادمة.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: