جميل راتب

بعد “حادثة الفندق” ، جميل راتب: هذا ما حدث لي في تونس..

قال الفنّان جميل راتب اليوم ،الثلاثاء 8 نوفمبر، في تصريحات إعلاميّة إنّ الموقف الذي تعرّض له في تونس سخيف للغاية، وإنّه قلّة ذوق من جانب المسؤولين عن الأمر، مفيدا أنّ وزير الشّؤون الثقافيّة عالج الأزمة سريعا من جانبه وتكفّلت الوزارة بكلّ مصاريف جميل راتب الزّائدة وإعتذرت للفنّان الكبير مع إهدائه باقة ورود ومجموعة من الكتب والروايات، وأعرب الوزير له عن أسفه ممّا حدث.

وقال هاني التهامي مدير أعمال جميل راتب الذي كان مرافقا له في تونس، أنّه فوجئ بإدارة الفندق تطلب منهما دفع هذه المصاريف، رغم أنّه كان هناك إتفاق منذ البداية على أن تتكفّل إدارة “أيّام قرطاج السينمائيّة” بتحمّل كلّ مصاريف إقامة جميل راتب، وتمّ إخبارهم نصّا بأنّه إذا لم يحدث ذلك لن يأتي الممثّل إلى المهرجان، وموضّحا أنّ الأمر ليس له علاقة بالمال ولكن بالإتّفاق الذي وافقت عليه إدارة الحدث السّينمائي.

وقال هاني التهامي: “إتّفقنا على كلّ شئ مع إدارة (أيّام قرطاج السينمائيّة) وتكفّلت بدفع كامل مصاريف إقامة جميل راتب، لكنّنا فوجئنا بالموقف الغريب عند مغادرتنا الفندق، وأنّ الفنّان لم يتدخّل في الأمر وتكفّل هو بعلاج الأزمة وطلب الإتّصال بوزير الشّؤون الثقافيّة التّونسي الذي جاءت إستجابته سريعة”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: