بعد خروج الدب الروسي ذليلا، تنظيم “حزب الله” الإرهابي يبدأ بسحب عناصره التي كانت ترتكب أفضع المجازر بسوريا

[ads2]

أكد موقع لبناني أن حزب الله سحب مئات من مقاتليه من سوريا، تنفيذا لاتفاق أميركي روسي يدعم الحل السياسي في هذا البلد.
ونشر موقع “جنوبية” في وقت متأخر مساء الاثنين أن “المئات من عناصر حزب الله الذين يقاتلون في سوريا بدؤوا منذ عصر الأحد العودة إلى منازلهم بالضاحية الجنوبية بشكل مفاجئ وكثيف دون سابق إنذار”.
وكتب الموقع “عرفنا من مصادر متقاطعة ومتعددة قريبة من حزب الله أن الحزب سحب المئات من مقاتليه في سوريا، وبدؤوا العودة إلى منازلهم وقراهم في لبنان منذ نحو ثلاثة أيام.
وكشف أن هذا الانسحاب “يأتي تنفيذا لاتفاق روسي أميركي، يقضي بدعم العملية السياسية جديا في سوريا، ومن ضمن ذلك انسحاب حزب الله وتثبيت الهدنة، وجاء تتويج ذلك بإعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مساء أمس “بدء سحب أجزاء كبيرة من القوات الروسية في سوريا”.
ولفت موقع “جنوبية” إلى أن “الحزب سيسحب جزءا كبيرا من مقاتليه في سوريا، لكن ليس جميعهم”، مرجحا أن “لا يعلن الحزب عن ذلك بشكل رسمي”.
وأورد الموقع أن “الانسحاب سيكون من مناطق مثل حلب، لكن الحزب لن ينسحب من دمشق والمناطق المحاذية للحدود اللبنانية مثل القلمون والزبداني”.
المصدر : وكالة الأناضول
[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: