بعد قرار إدارة حنبعل التخلي عن ما يقارب 100 من الصحفيين و التقنيين, حالة غليان تشهدها القناة و تهديد بالتصعيد من قبل المعتصمين بمقرها

بعد قرار إدارة حنبعل التخلي عن ما يقارب 100 من الصحفيين و التقنيين, حالة غليان تشهدها القناة و تهديد بالتصعيد من قبل المعتصمين بمقرها 

تعيش قناة حنبعل الفترة الأخيرة حالة من التوتر والإضطراب بعد أن قررت إداة القناة  التخلي عن حوالي 90 أو 100 من العاملين فيها بين إداريين وصحافيين وتقنيين.

[ads2]

 

وقد أثار هذا القرار ثائرة  الصحفيين خاصة، حيث اعتبروه تعدي عليهم وعلى حقوقهم وتعدي على القطاع بصفة عامة.

[ads2]

ومن جهته أفاد نزار الزغدودي صحفي في القناة ان من أهم مطالبهم  رد الإعتبار للصحفيين وتطبيق القانون .

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: