y

بعد هجمة اليسار الإستئصالي على راشد الخياري،عماد الدغيج يرد بقوّة: لقد عرّى كذبة إيمانكم بحريّة التعبير و لن نتركه فريسة لكم

بعد هجمة اليسار الإستئصالي على راشد الخياري،عماد الدغيج يرد بقوّة: لقد عرّى كذبة إيمانكم بحريّة التعبير و لن نتركه فريسة لكم

[ads2]

رد الناشط الثوري عماد دغيح بقوة جراء الهجمة الكبيرة التي يشنها اليسار الاستئصالي على المدون راشد الخياري بقوة و كتب في تدوينة على فيسبوك:

ما نحسد عليه اعدائنا او خصومنا هو وحدتهم و تضامنهم رغم اختلافاتهم و صراعاتهم ، حاول ان تلمس احدهم بكلمة فسيهبون كلهم كالعجل الواحد ليدافعوا عن رفيقهم و يدفعوا عنه الشبهات .- تفرق شملهم الا علينا فصرنا كالفريسة للذئاب –
اما نحن و منذ 5 سنوات نتلقى الضرب تلوى الاخرى منهم و التشويهات و التهامات و القضايا و لن نجد الا القليل القليل ممن يدافعون عن ابناء الثورة ، لاننا نُقدم اختلافاتنا عن ما يجمعنا .
اليوم راشد الخياري تحالفوا عليه ولاد الهجالة و حاصروه و وصل الامر بتقديم شكايةضده لانه و ببساطة انتقد ما انتقدته حبيبة الغريبي لزميلتها المحجبة و استنتج ان الحجاب لا يمكن ان يكون عائق في حصد الميداليات ، فكانت فرصة للتغطية عن فشل حبيبة باختلاق حملة للدفاع عن جسدها .
علينا اصلاح منهجنا بالوقوف كلنا و بلا استثناء كلما هاجمتنا عصابة الهجالة و ليعرفوا قدرهم الهابط و الواحد فينا بمليون . اليوم راشد ، البارح محمد هملاجة و سعيد الشبلي و ايمن بن عمار و غدوة انت يا بهلول يا من تبخل على كتابة سطر واحد لمساندة اخيك .
فيا ولاد الهجالة الزموا جحوركم فقد اوشكت فسحتكم على الانتهاء .

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: