254195_0

بعد 30 عاما من تأسيسها, “الأندبندنت” البريطانية تُنهي مشوارها مع الصحافة الورقية

أنهت صحيفة “الاندبندنت” مشوارها مع الصحافة الورقية بعد 30 عاما من تأسيسها، واتخذت قرارا بالتوجه بشكل كامل إلى عالم الصحافة الرقمية نتيجة تراجع المبيعات في السنوات الأخيرة.

[ads2]

وكانت المجموعة الإعلامية التي تمتلك صحيفة “إندبندنت” البريطانية وإصدارها الأسبوعي “إندبندنت أون صنداي” قد أعلنت وقف الإصدار الورقي للصحيفة الشهر الماضي، وأكدت الصحيفة أن حركة الصحافة الورقية لم تواكب نظيرتها الإلكترونية .
[ads2]
وسينتقل 25 شخصا فقط من بين 150 هم طاقم العمل في الصحيفة البريطانية إلى “جونستون برس”، حيث سيكون منهم 14 صحفيا، واثنان من قسم المبيعات، و6 من قسم التوزيع.
[ads1]
وفي افتتاحيتها الأخيرة، أكدت الصحيفة أننا سنتذكر هذا “التحول الجريء” نحو الصحافة الرقمية بشكل كامل “كنموذج تحتذي به صحف أخرى في العالم”.
وأضافت أن “اليوم توقفت المطابع، وجفّ الحبر، وقريباً لن يُصدر الورقُ حفيفاً”.
شمس أف أم
[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: