بلدية مدنين تعجز عن إيجاد حل نهائي للسوق الأسبوعي

بلدية مدنين تعجز عن إيجاد حل نهائي للسوق الأسبوعي

يمثل السوق الاسبوعي بمدينة مدنين من ابرز المشاكل التي تطفو على السطح في الجهة , هذا السوق الذي يتموقع في واد يشق المدينة في وسطها يعتبر خطرا يحدق بالمنتصبين فيه خاصة مع قدوم موسم الأمطار وما يمكن ان يهدده هذا المجرى للمياه بالإضافة إلى مياه وفضلات الصرف الصحي وهي الحالة التي يكون عليها دائما مع دخول فصل الشتاء.

رئيس بلدية مدنين موحي الدين بن عون وخلال جلسة عقدت مؤخرا بمقر ولاية مدنين حول مجابهة الكوارث وإستعداد الولاية لذلك , أكد عجز البلدية في إيجاد حل نهائي لهذا السوق وهو تحويل مكانه وبناء سوق أخر بالمواصفات المطلوبة نظرا لعدم توفر المكان و رفض التجار لتغيير مكان إنتصابهم أضف غلى ذلك الهيكلة الإدارية الحالية لبلدية مدنين التي تنتظر مجلسا جهويا منتخبا بإمكانه أن يخوض في مثل هذه المسائل.

كما أضاف بن عون أن الحلول الوقتية هي المعمول بها في الوقت الحالي و هي التنبيه المسبق للتجار وحتى منع الإنتصاب في صورة توقعات بهطول كميات كبيرة من الأمطار قد تهدد إنتصابهم .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: