بمباركة حسن نصر الله و إيران و القوميين العرب, روسيا تبدأ أولى جرائمها في سوريا عبر غارات جوية مخلفة عشرات القتلى أغلبهم من الأطفال

بمباركة حسن نصر الله و إيران و القوميين العرب, روسيا تبدأ أولى جرائمها في سوريا عبر غارات جوية مخلفة عشرات القتلى أغلبهم من الأطفال في مدينة حمص

[ads2]

نشرت صفحات المعارضة السورية عدداً من الصور تظهر المجزرة التي خلفتها الغارات الروسية في ريف حمص، مؤكدة أن الطائرات الروسية شنت عدة غارات بالصواريخ الفراغية على بلدة الزعفرانة والرستن وتلبيسة، واستهدفت تجمعات للمدنيين، ناشرة عدداً من الصور لأطفال قضوا في تلك الغارات.
يأتي هذا بعد أن أكد إعلام النظام السوري الأربعاء أن إرسال قوات جوية روسية إلى سوريا تم بموجب طلب مباشر من بشار الأسد عبر رسالة وجهت إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال النظام في بيان نشر على صفحة الرئاسة الرسمية على موقع فيسبوك إن “إرسال القوات الجوية الروسية إلى سوريا تم بطلب من الدولة السورية عبر رسالة أرسلها الرئيس الأسد للرئيس بوتين تتضمن دعوة لإرسال قوات جوية روسية في إطار مبادرة الرئيس بوتين لمكافحة الاٍرهاب”.
يذكر أن المجلس الاتحادي الروسي أجاز صباح الأربعاء لإدارة بوتين استخدام القوة العسكرية الجوية في الخارج، بما يشمل سوريا.
و حصلت هذه الضربات الجوية بمباركة إيران و حسين نصر الله و القوميين العرب الذين باركوها بشدة

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: