hopital_Bizerte

بنزرت: في سابقة خطيرة.. طبيبة بمستشفى عمومي تطرد مريضين مصابين بحروق بدعوى أنّهما يعرّضانها للجراثيم!

بنزرت: في سابقة خطيرة.. طبيبة بمستشفى عمومي تطرد مريضين مصابين بحروق بدعوى أنّهما يعرّضانها للجراثيم!

في واقعة غريبة شهدتها ولاية بنزرت، قامت طبيبة مداومة بمستشفى “بوقطفة” العمومي بمعيّة عدد من الممرّضين بطرد مريضين أصيلي منطقة منزل جميل ومصابين بحروق من الدرجتين الأولى و الثانية أمام عتبات المشفى بدعوى أنّهما سينقلان الجراثيم.

و في تصريح لموقع الصدى الاخباري، روت منال بن البوعزيزي تفاصيل الواقعة قائلة أنّ والدها السيد محمد البوعزيزي و جدّتها السيدة جميلة البوعزيزي تعرّضا، الأربعاء المنقضي، إلى حاذث انفجار قارورة غازة تزامن مع تماس كهربائي بمنزلهم ممّا ضاعف حروقهما.

و أضافت محدّثتنا أنّ سيارة الإسعاف و الحماية المدنية قد تأخّرتا كثيرا في الوصول إليهم ممّا اضطّر الجيران إلى اخماد الحريق بوسائل بدائية و نقل المصابين إلى المستشفى بسيارة أحدهم.

وحول ما وقع بالمستشفى قالت محدّثتنا “أنّ الإطار الطبي و الشبه الطبّي تعمّد إخراج المصابين من غرفة الانعاش بعد 24 ساعة فقط في حين أنّ حالة الحروق التي يعانيها كل منهما تتطلّب رعاية خاصة و وقاية من الجراثيم التي قد توجد في غرف أقسام المشفى ممّا أدّى إلى تعفّن حروقهما و تشوّه وجهيهما و الأفضع من كلّ هذا أنّ الطبيبة المشرفة على حالة المصابين قامت بإهانة المريض و شتمه عندما قامت بإيلامه فارتطمت يده عليها من شدّة الألم و بدون قصد فقالت له حرفيا “كيفاش تضربني ياخي تحب تنقلي الجرثومة ليا انا ياخي تحب تمرضني معاك؟” و بوصول أفراد العئلة للغرفة قامت الطبيبة برمي الضمادات على الأرض و غادرت الغرفة”.

وأضافت منال البوعزيزي أنّ الطبيبة امتنعت بعد ذلك عن علاج المريضين و حرّضت الممرّضين على الإمعان في إهانتهم و طردهم من المشفى بتعلّة أنّهما يصدران رائحة كريهة حيث وجدا نفسيهما بعد ذلك في الشارع. و بنقلهم لمنزلهم زادت حالتهما تعكّرا.

و تقول محدّثتنا أنّ معتمد الجهة توجّه لمنزلهم اليوم الجمعة طالبا منهم عدم نشر الخبر في وسائل الإعلام و إعادتهما لمستشفى “بوقطفة”. إلاّ أنّ المريض رفض العودة لذلك المشفى لما لاقاه من الطبيبة و الممرّضين من معاملة مشينة و طلب بتوجيههما إلى مستشفى بن عروس لعلاج الحروق. و أكّدت محدّثتنا أنّ سيارة إسعاف حضرت بطلب من المعتمد و نقلت عنوة جدّتها إلى مستشفى بوقطفة في حين تمسّك والدها بعدم العودة إلى ذلك المستشفى.

و قد علم الصدى أنّه تمّ نقل المصابين عشية اليوم الجمعة إلى مستشفى بن عروس لمعالجة الحروق.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: