بن إليعازر يدعو للعودة لسياسة الاغتيالات فوراً و يهدّد حماس بأنّه لا أمن لهم

دعا وزير الحرب الأسبق في حكومة الاحتلال بنيامين بن إليعازر، اليوم الإربعاء 02 جويلية 2014، للعودة إلى سياسة الاغتيالات بحقّ قادة حركة حماس السياسيين و العسكريين.

و نقل موقع “روتر نت” العبري عن بن إليعازر قوله “ينبغي على الحكومة أن تقوم بالعودة فورا لسياسة الاغتيالات، و يجب إفهام قادة حماس أن لا أمن لهم ليلاً و نهاراً و يجب عدم التفريق بين القادة العسكريين و السياسيين”.

كما أضاف أنّ “قيادة حماس السياسية هي التي تحرض و تلهب الأجواء و تشجع على الإرهاب”، على حدّ تعبيره، و قال “إلى جانب ذلك ينبغي تقوية أبو مازن والضغط عليه لإخراج حماس خارج القانون و أخيراً العمل على استئناف مسيرة السلام”.

و للتذكير، فقد برز اسم بنيامين بن إليعازر بقوة على مسرح الأحداث بعد فوز رئيس الوزراء الصهيوني أرييل شارون في مارس 2001 حيث تولى وزارة الدفاع التي أوكلت إليها مع غيرها من الأجهزة الأمنية الصهيونية مهمة إخماد انتفاضة الأقصى. و كانت حصيلة الشهداء منذ قبول بن إليعازر لهذا المنصب في مارس حتى نهاية ديسمبر عام 2001 أكثر من 600 شهيد و قرابة 20 ألف جريح.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: