بن جدو: موالون لشيبوب والطرابلسية لا يزالون في الداخلية بحثا عن موطئ قدم داخلها وهم الأمن الموازي

قال اليوم وزير الداخلية لطفي بن جدو في جلسة المساءلة صلب المجلس الوطني التأسيسي بأن الموالين لسليم شيبوب و الطرابلسية مازالو موجودين في وزارة الداخلية بحثا عن موطئ قدم داخلها وهم من يمثلون الأمن الموازي والذي قام بدوره بتسريب الوثائق الاستخبارتية من الادارة العميقة ..
وأضاف بن جدو أنه لا يمكن القضاء على كل هذه المظاهر السلبية بزر سحري في ظرف ستة أشهر وخاصة بواسطة امكانات بسيطة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: