بيان الرابطة الوطنية لحماية الثورة حول خيانة دماء الشهداء

على اثر مهزلة تبرئة نظام بن علي وقتلة الشهداء أصدرت الرابطة الوطنية لحماية الثورة البيان التالي :

الرابطة الوطنية لحماية الثورة
ر.و.ح. الثورة
بـــــيــــــان
تونس في 13 أفريل 2014
على اثر الأحكام الصادرة عن محكمة الاستئناف العسكرية بالعاصمة، والتي قضت بسجن 5 من القيادات الأمنية البارزة لمدة 3 سنوات بعد استعمال الضمّ مع إسعافهم بتأجيل التنفيذ وبعدم سماع الدعوى في حق 5 قيادات أخرى. كما قضت بسجن بقية المتهمين الأمنيين لمدة 3 سنوات مع تأجيل التنفيذ.
فان الرابطة الوطنية لحماية الثورة:
تطالب بـــ المصادقة على قانون احداث محاكم مختصة للنظر في قضايا الشهداء والجرحى.
تطالب بـــمحاكمة عادلة ومنصفة تعيد الاعتبار للشهداء وعائلاتهم الذين بذلوا دماءهم من اجل الحرية والكرامة.
تعبر تضامنها الكامل مع عائلات شهداء وجرحى الثورة ومساندتها لمطلبهم المشروع في محاكمة قتلة أبنائهم ومحاسبتهم.
كما اننا نعتبر ان :
هذه الاحكام لا تتناسب مع خطورة الجرائم المنسوبة للمتهمين وان تغيير الوصف القانوني لجرائم القتل العمد او المشاركة فيه على سبيل المثال وتعويضه بالقتل على وجه الخطأ او العنف الشديد الناجم عنه سقوط بدني لا يتلائم مع حقيقة الافعال الثابتة في حق المتهمين.
هذه الاحكام لن تغلق هذا الملف العادل ولن نتصف اهالي الشهداء والجرحى.
هذا الحكم الصادر عن محكمة الاستئناف العسكرية و كأنما أريد به استفزاز الشعب التونسي واستحقاره في ثورته ودعوته بصفة غير مباشرة إلى تأجيج الأوضاع بالبلاد والعودة إلى مربع 14 جانفي 2011 لتكريس الفوضى وعدم الاستقرار في تونس و إفشال عملية الانتقال الديمقراطي وعدم الوصول إلى الانتخابات في الأجل المحددة.
هذا الحكم طعنة غادرة للثورة و للمسار الثوري و إلى الشعب التونسي عموما.
كما انا ندعو القضاء للحكم بوجدان الثورة و ترجيح الكفة لصالح دماء الشهداء الذين ضحوا بدمائهم من اجل ان تنعم البلاد بالحرية و الكرامة.

عاشت تونس حرة مستقلة و المجد للشهداء…عاشت الأمة الإسلامية عصية على أعدائها …

عن المكتب التنفيذي
رئيس الرابطة الوطنية لحماية الثورة
منير عجرود

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: