بيان حزب التشغيل والتنمية حول حكومة الحبيب الصيد

تونس في 25 جانفي 2015

بيان

بعد تقديم أعضاء الحُكومة المُقترحة من طرف رئيس الحُكومة المُكلّف السّيّد الحبيب الصّيد فإنّ “حزب التّشغيل و التّنمية” يُسجّل ما يلي:

– قاعدة حزبيّة ضيّقة : كان من المُنتظر أن تكون القاعدة الحزبيّة أوسع كي تحظى بتزكية مجلس نُوّاب الشّعب و تستمرّ دون هزّات خاصّة و أنّ المرحلة دقيقة تستوجب قرارات جريئة قد لا تحظى بمُوافقة شعبيّة؛

– أسماء تحُوم حولها شُبُهات : تضمّنت التّشكيلة المُقترحة أسماء تحُوم حولها شُبُهات مختلفة منها مبدأ المُحاباة كنوع من ردّ الجميل ممّا سيكون عائقا أمام حُصول الحُكومة على تزكية نُوّاب الشّعب؛

– تركيبة هشّة : بناء على ما نقدّم تُصبحُ التّركيبة الحُكوميّة هشّة إن تحصّلت على التّزكية فلا يُمكنُها أن تستمرّ؛

يُسجّل “حزب التّشغيل و التّنمية” رفضه لهذه التّشكيلة و يُحذّر من مغبّة تزكيتها من طرف نُوّاب الشّعب في إطار صفقة بين حزب الأغلبيّة و عدد من الأحزاب للحُصول على التّزكية المرجوّة بالقيام ببعض التّحويرات لإضفاء طابع الشّرعيّة على الاتّفاق.

“حزب التّشغيل و التّنمية”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: