بيان حزب” التّشغيل و التّنمية” حول الأوضاع في ولايتي جندوبة وباجة

تونس في 01 مارس 2015

بيان

تابع “حزب التّشغيل و التّنمية” بكٌلّ أسف ما آلت إليه الأوضاع في ولايتي باجة و جندوبة و خاصّة مدينة بوسالم جرّاء الفيضنات المُنجرّة عن فيضان واد مجردة

[ads2]

يُعلنُ “حزب التّشغيل و التّنمية” تضامُنه مع أهالينا في جميع المناطق المنكُوبة داعيا الحُكومة إلى :

– إعلان ولايتي باجة و جدوبة مناطق منكوبة؛ – إعطاء التّعليمات الضّروريّة للبُنوك المُقرضة للفلاّحين بتجميد الدُّيون و عدم المُطالبتهم بها؛ – تكفُّل الدّولة بتسديد دُيون الفلاّحين لفائدة البُنوك المُرقضة؛ – إعطاء الأوامر لشركات التّأمين لصرف مُستحقّات حُرفائها المُتضرّرين من الفيضانات فورًا؛

في هذه الظُّروف الأليمة يُسجّل “حزب التّشغيل و التّنمية” و بكُلّ أسف إهتراء البنية التّحتيّة في أعماق البلاد، هذا إن وُجدت أصلا، بعد أكثر من نصف قرن من حُكم حزب الدُّستور الّذي ماانفكّ يتحدّث عن إنجازاته الوهميّة في جميع أنحاء البلاد.

كما يستنكر “حزب التّشغيل و التّنمية” المُعاملة المُشينة لمسؤولين جهويّين و وطنيين لأهلنا ببوسالم على خلفيّة عرض إعانات كالّتي كان يُقدّمُها الحزب الحاكم لامتصاص غضب المُواطنين مُنذ ما يزيد عن نصف قرن.

يدعو “حزب التّشغيل و التّنمية” إلى تقديم كُلّ المسؤولين عن الاختلاسات الحاصلة في مشاريع البنية التّحتيّة و الانطلاق في إنجاز المشاريع المُعطّلة و السّهر على حُسن إنجازها.

“حزب التّشغيل و التّنمية”.

بيان حزب التشغيل

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: