بيان عدة جمعيات بصفاقس بمناسبة الذكرى الثانية لأول انتخابات حرة في تونس

بيان عدة جمعيات أهلية بمناسبة الذكرى الثانية لأول انتخابات حرة في تونس
صفاقس في 21/10/2013
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
بيــــــــــــــــــــان
بمناسبة الذكرى الثانية لأوّل انتخابات حرة في تونس، تعبّر الجمعيات الممضية أسفله عن استيائها من:
• تواصل التهريج السياسي من بعض الأحزاب السياسية والأطراف الانقلابيّة الّتي ما زالت تنتهج التحريض والتفتين وتسعى بكلّ الوسائل إلى الانقلاب على إرادة الشعب وضرب هويته وإجهاض ثورته.
• الانحطاط الأخلاقي في إعلام الفتنة الذي يصنع الأكاذيب ويروّج الإشاعات ويستهدف أئمة المساجد ويعمد إلى النّيل منهم وتشويه سمعتهم.
• تطاول ما يُسمّى بالنقابات الأمنية على هيبة الدولة ، واستهتارها برموزها واستخفافها باختيارات الشعب. ومحاولة بعض الفاسدين في سلك الأمن إعادة الدولة البوليسية القمعية.
• محاصرة بعض مظاهر التدين في المجتمع ومحاولة قمع الأنشطة الإسلامية العلمية والدّعوية والتربوية وتشويهها لتسهيل القضاء عليها.
• استغلال الأعمال الإجرامية الإرهابية في جبل الشعانبي وغيره للتحريض على المساجد ولإقصائها عن أداء رسالتها في المجتمع ولتكميم أفواه الأئمة.
• الأداء الضعيف للحكومة وتردّدها مما جرّأ عليها الفاسدين وعصابات النظام البائد.
وتدعو أبناء شعبنا الكريم إلى:
– اليقظة التامة لكشف كل المؤامرات التي تحاك ضد ديننا وثورتنا وشعبنا
– حماية مؤسّساتنا التعليمية من التوظيف الحزبي والمحاولات الإجرامية لإقحام تلاميذنا في الصراعات السياسية والمحاولات الانقلابية التخريبية
– التحذير من إعلام الفتنة والتعريف بالإعلام البديل و دعمه وتشجيعه.
– الوقوف إلى جانب الشرفاء من الأمنيين ومطالبتهم بتطهير صفوفهم من الفاسدين والمجرمين
– الالتفاف حول الأئمة الشرفاء الذين يدعون إلى الحقّ ويبينون للناس شموليّة الإسلام لكلّ جوانب الحياة.
– الإقبال على بيوت الله عزّ وجلّ والمساهمة الفعّالة في أنشطتها الإصلاحية الشاملة.
– نبذ العنف والإرهاب بكل ألوانه سواء أكان إرهابا ماديا بالسلاح أو فكريّا أو بوليسيّا أو نقابيّا أو إعلاميّا…
– الضغط على الحكّام حتّى يسارعوا إلى محاسبة الفاسدين والانقلابيين وحتى لا يرضخوا للمساومات والابتزاز
قال الله تعالى: ﴿وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ﴾ (آل عمران 139)

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: