بيان لحزب البناء الوطني

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان في 06-06-2014
اجتمع المكتب السياسي لحزب البناء الوطني في دورته العادية يوم الاربعاء 04- 06- 2014، وتناول في جدول اعماله متابعة تطور المشهد السياسي الوطني والإقليمي حيث توقف عند القضايا الراهنة، ويهمه في هذا الاطار:
– التأكيد على حاجة البلاد لان تتجاوز بسرعة الوضعية الانتقالية التي تمر بها. ولا يكون ذلك إلا من خلال انتخابات شفافة  حرة ونزيهة في الاجال التي حددها الدستور التونسي، تنقل لمؤسسات دستورية منتخبة مسؤولية تحديد الخيارات الكبرى للبلاد وإدارة الشأن العام تجسيما لمبدإ المسؤولية السياسية الذي يعدّ شرطا ضروريا في اي نظام ديمقراطي.
– رفع الوصاية الحزبية عن المؤسسات الدستورية المنتخبة باعادة مسألة الفصل أو الجمع بين الانتخابات الرئاسية والتشريعية وتقديم احداها على الأخرى، للجهة الاصلية المخولة لذلك اي الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، لتقديم مقترح في الموضوع يعرض على المجلس التأسيسي للتصويت عليه او تعديله كما ينص على ذلك القانون.
ونؤكد من جديد الحاجة للنّأي بموضوع تنظيم الانتخابات عن التجاذب الذي لا يبحث اصحابه إلا عما يتناسب وفرصهم الانتخابية بعيدا عن مراعاة توفير اسباب نجاح العملية الانتخابية في ترجمة حقيقة ارادة الناخبين.
– ليس المهم في الانتخابات القادمة ان يفوز حزب او اخر بها، بل ما نراهن عليه هو تكريس مبدإ التداول السلمي على السلطة وإنجاح التجربة الديمقراطية حيث يكون المستفيد الوحيد هو الشعب التونسي الذي تتنافس الاحزاب في عرض برامجها عليه لنيل الثقة منه. لذلك ندعو مختلف الاطراف للتقليل من حدة التوتر السياسي الذي يسبق الانتخابات حرصا على انجاحها وتوفيرا للمناخات المساعدة على حسن تنظيمها.
“حبّ الوطن من الايمان فمن يسعى في عمران بلاده، إنّما سعى في إعزاز دينه” ( جريدة “الرائد التونسي” العدد- 1- الأحد 22 جويلية 1861)
رياض الشعيبي الامين العام حزب البناء الوطني

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: