بيان 3 احزاب

بيان مشترك لكل من “حزب التّشغيل و التّنمية” و “الحزب التّونسي” و “حزب صوت الفلاّحين”حول قمع المتظاهرين ورفضا لقانون المصالحة

بيان مشترك لكل من “حزب التّشغيل و التّنمية” و “الحزب التّونسي” و “حزب صوت الفلاّحين”حول قمع المتظاهرين ورفضا لقانون المصالحة

تونس في 02 سبتمبر 2015

بيان

أمام تكرار الاعتداءات الوحشيّة في حقّ السّادة المُعلّمين و السّادة الفلاّحين و عُمُوم المُواطنين المُحتجّين على أوضاع قطاعيّة و أُخرى ذات صبغة اجتماعية من طرف أعوان الأمن فإنّ الأحزاب المُوقّعة على هذا البيان

1- تُذكّر بحقّ المُواطن المشروع في التّظاهر السّلمي فالدّولة “تضمن” … “للمواطنين والمواطنات الحقوق والحريات الفردية والعامة، وتهيئ لهم أسباب العيش الكريم كما تضمن لهُم “حرية الرأي و الفكر و التعبير” بنصّ دُستور الجمهوريّة الثّانية.

2- تدعو السّيّد وزير الدّاخليّة لفتح تحقيق جدي وتحميل المسؤولية لكل متجاوز من الأمنيين نتيجة التّجاوُزات الخطيرة في مجال حُقُوق الإنسان مُحمّلة إيّاه جميع التّبعات الأمنيّة الّتي قد تنجرّ عن التّعامل الأمني مع مطالب مشروعة للمُعلّمين و الفلاّحين و كُلّ من يُعارض مشروع قانون المُصلحة أو يُطالب بالشّفافيّة في مجال الطّاقة؛

3- تدعو وزارة الدّاخليّة إلى إطلاق سراح جميع الموقوفين في الوقفات الاحتجاجيّة الأخيرة؛

4- و تدعو السّيّد رئيس الجمهوريّة إلى رفع حالة الطوارئ و عدم استغلال الإرهاب من أجل ترويع و إرهاب المُواطنين العُزّل المُطالبين بحُقوُقهم المشروعة و الرّافضين بطُرُقٍ سلميّة للفساد المالي.

كما تدعو الأحزاب المُوقّعة على هذا البيان عُمُوم الشّعب التُّونسي لمُواصلة نهجه السّلمي في المُطالبة بحُقُوقه المشروعة و تدعُو لجرحى الوقفات الاحتجاجيّة بالشّفاء العاجل

“حزب التّشغيل و التّنمية” – “الحزب التُّونسي” – “حزب صوت الفلاّحين”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: