بيان من المستشفى الميداني برابعة العدوية

بيان من المستشفى الميداني برابعة العدوية

في تمام الخامسة والربع مساء اليوم (14-8-2013) تم إقتحام مقر ‫المستشفى_الميداني‬ب ‫رابعة_العدوية‬ من قبل قوات الأمن المركزي والقوات الخاصة وبالتعاون مع الجيش بعد إطلاق كثيف للأعيرة النارية والخرطوش والغاز مما تسبب في إصابات بليغة وتضاعف حالات الإختناق وأحدث ذلك شلل تام بالمستشفى أعاقنا عن أداء رسالتنا الإنسانية والمهنية واضطررنا لمغادرة المستشفى.

ونحن إذ ننوه أن ماحدث هو جريمة نكراء مكتملة الأركان .. نحمل قادة الإنقلاب العسكري الإرهابي ووزيري الداخلية والدفاع في حكومة الإنقلاب المسؤولية الكاملة
.. كما أننا ننوه أن لحظة الإقتحام كانت المستشفى بطوابقها الست والقاعات الملحقة بالمسجد مكتظة بجثامين الشهداء والاف الجرحى نظرا لحصار المستشفى من قبل قوات الأمن ومنع وصول عربات الإسعاف منذ الساعات الأولى لبداية الإقتحام .. ونحذرهم من المساس بجثامين الشهداء أو المصابين ﻹخفاء الأدلة على جريمتهم النكراء .. وفي هذا الصدد نؤكد أنا لدينا توثيق بحالات الشهداء والجرحى وسنقوم بفضحهم على الملأ أمام العالم.

المستشفى الميداني برابعة العدوية
14-8-2013

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: