تأجيل إعادة محاكمة مبارك إلى 19 أكتوبر وإيقاف البث المباشر وحظر النشر في الإعلام

استأنفت  محكمة شمال القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة  اليوم السبت 14 سبتمبر2013  سابع الجلسات لإعادة النظر في قضية قتل المتظاهرين ويحاكم فيها الرئيس المخلوع  محمد حسني مبارك ونجليه «علاء، وجمال»، ووزير الداخلية الأسبق، حبيب العادلي، و6 من كبار مساعديه، ورجل الأعمال الهارب بإسبانيا حسين سالم في اتهامهم بقتل المتظاهرين إبان ثورة25 يناير  والرشوة واستغلال النفوذ وإهدار المال العام من جراء تصدير الغاز لإسرائيل.

وقد قررت المحكمة تأجيل القضية إلى  السبت الموافق 19 أكتوبر المقبل، وإيقاف البث المباشر وحظر النشر بوسائل الإعلام.

ويذكر أن   القضاء المصري قد  أفرج الشهر الماضي عن مبارك بعد استنفاد مدة الحبس الاحتياطي في قضايا فساد مختلفة بينها ما يعرف بقضية هدايا (مؤسسة) الأهرام, وتقرر وضعه قيد الإقامة الجبرية. ونقل مبارك بعد الإفراج عنه من سجن “طُرة” إلى مستشفى المعادي العسكري بالقاهرة الذي اختاره لتنفيذ قرار الإقامة الجبرية.

كما برأت  محكمة جنايات السويس التي انعقدت بالتجمع الخامس،  الخميس 12 سبتمبر الجاري ،  جميع المتهمين في قضية قتل متظاهري السويس في أحداث ثورة 25 يناير، والتى حوكم  فيها 10 ضباط على رأسهم محمد عبد الهادي، مدير أمن السويس الأسبق، ورجل الأعمال إبراهيم فرج وأولاده الثلاثة، لاتهامهم بقتل 17 متظاهرًا وإصابة 300 آخرين في أحداث الثورة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: