تأجيل تسلّم حكومة معيتيق للسطة لحين التثبت من شرعية انتخابه

رفض رئيس حكومة تسيير الأعمال الليبية عبد الله الثني تسليم السلطة إلى حكومة رئيس الوزراء الجديد أحمد معيتيق إلى حين صدور قرار من القضاء بخصوص الطعن الذي تقدم به عدد من أعضاء المؤتمر الوطني العام في دستورية انتخاب الأخير.
هذا و قال الثني إنه لا توجد أي خلافات بين حكومته وبين الحكومة التي شكلها معيتيق، مشيرا إلى أنه تلقى ما وصفها بأوامر متناقضة من المؤتمر الوطني العام بشأن شرعية انتخاب معيتيق، وأنه سيواصل القيام بمهامه حتى يوضح البرلمان الموقف.
و أضاف في مؤتمر صحفي أن النزاع بشأن الحكومة الجديدة يحدث أصلا تحت قبة البرلمان، و دعا أعضاء المؤتمر الوطني العام إلى تنحية الخلافات و تغليب مصالح البلاد “لتجنب إراقة الدماء”.

كما أشار إلى وجود قرار من القسم القانوني بوزارة العدل يقضي بعدم شرعية انتخاب معيتيق، مؤكدا أن رئيس البرلمان طلب منه تسليم السلطة، لكن النائب الأول لرئيس البرلمان طلب منه البقاء في منصبه.

و للتذكير فإنّ المؤتمر الوطني العام كان قد منح الثقة لحكومة معيتيق الأحد الماضي بأغلبية 83 صوتا من أصل 94 نائبا حضروا الجلسة، في حين أعلنت مجموعات مسلحة وسياسيون أنهم لن يعترفوا بهذه الحكومة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: