oil
نفط

تأكيدا بأن تونس تملك ثروات طبيعية كبيرة: اكتشاف حقل جديد للنفط و الغاز بالجنوب التونسي و الدول الكبرى هي المستفيدة

أعلنت شركة “إيني” الإيطالية للطاقة في بيان اليوم الاثنين 19 سبتمبر، عن اكتشاف احتياطي من النفط والغاز في طبقات رملية تعود إلى العصرين السيلوري والاوردوفيكي” بالجنوب التونسي.

وأضافت في بيانها الذي نقلته وكالة “آكي” أنه “اختتمت للتو أعمال التنقيب في بئر العريش شرق-1، التي تقع في منطقة الامتياز”، حيث تمتلك (إيني) فيها حصة الـ50٪، مناصفة مع المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية .

وذكرت الشركة أن “نتائج اختبار الإنتاج والقدرة على الإنجاز تشير إلى حوالي ألفي برميل من النفط يوميا، مما يؤكد الإمكانيات الجيدة لمنطقة الامتياز التي تم تحديدها من خلال المسح الجيوفيزيائي الثلاثي الأبعاد، الذي أجري عليها مؤخرا”.

وخلصت الشركة الإيطالية الى القول إن “البئر المذكورة والتي بدأ العمل بها في جويلية الماضي، تم ربطها بخط الإنتاج فعلا”، بينما “تستمر أنشطة التنقيب في تونس بعمليات تنقيب أخرى، حددت مسبقا من خلال المسح الجيوفيزيائي الثلاثي الأبعاد“.

في حين أعادت هذه الانباء للذاكرة مشاهد حملات المطالبة بحل ملف الثروات الطبيعية خاصة و ان المستفيد الوحيد من هذه الاكتشافات الجديدة هي الدول الكبرى فقط و لن يصل من عائداتها فلسا واحدا للتونسيين

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: