تحذير: هكذا تكتشفون الدجاج المحقون بالهرمونات المسرطنة

تحذير: هكذا تكتشفون الدجاج المحقون بالهرمونات المسرطنة

[ads2]

يقوم بعض تجّار الدواجن بحقنها بالهرمونات المسرطنة في غفلة عن أعين الرقابة ودون محاذير صحية بهدف زيادة الإنتاج وتحقيق مكاسب سريعة والتي تزيد فرص الإصابة بأمراض الكلى والضعف الجنسى عند الرجال والتأثير على وظائف المخ والغدد وتكون الأورام الخبيثة.
وكشف أخصائيو الطب البيطري أن أغلب المزارع تلجأ إلى الهرمونات بصورة عشوائية لتسمين المواشي أو الدجاج.
ولفت الاخصائيون إلى 8 علامات يمكن من خلالها اكتشاف الدجاج المحقون بالهرمونات وتجنب تناوله فورا لتفادى أية مضاعفات صحية أو أمراض يمكن أن تحدث مستقبلا.
1- يمكن لربة المنزل التعرف على الدجاج المحقون بمجرد النظر إلى حركة الدجاجة، فالدجاج المهرمن تجده قليل الحركة غير قادر على رد الفعل أو الصراخ أو الهروب عند مسكه.
2- الدجاج المحقون يعاني دائما من الخمول والكسل ” ساكن في القفص أو نايم أو مغمض عينه طوال الوقت.
3- يعاني من ضعف البنية الجسدية أو القوة بعكس الدجاج المربى في منازل الريف.
4- جلده مهترئ أو لونه داكن “غامق”، كما أن عظامه تكون ضعيفة.
5- تظهر عليه علامات الحقن في الأجنحة أو الرقبة كاحمرار زائد أو زرقة.
6- يقل حجمه كثيرا عند الطهي نظرا لتبخر المياه الموجودة فيه نتيجة الحقن الذي يؤدى إلى تشبع الدجاج بالمياه.
7- تصدر منه في بعض الأحيان روائح نفاذة أو غير طبيعية عند الطهي.
8- يشعر متناولوه بالخمول والكسل بعد أكله فضلا عن الرغبة في النوم والشعور بالنعاس.

[ads2]

ام تونيزيا

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: