تحطم مقاتلة روسية قبالة الساحل السوري

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الاثنين أن مقاتلة من طراز “ميغ 29 كوبر” تحطمت في البحر المتوسط  قرب الساحل السوري، وذلك بعد إقلاعها من حاملة الطائرات الأميرال كوزنيتسوف.

ونقلت شبكة “روسيا اليوم” الإخبارية الروسية عن بيان للوزارة أن الطائرة كانت تقوم بطلعة تدريبية، وأن الطيار قفز من الطائرة، لكنها لم تذكر مزيداً من التفاصيل.

 وأشارت الوزارة إلى أنه لم يتم تعليق الطلعات الجوية للجيش الروسي عقب الحادث الذي وقع مساء أمس الأحد، مضيفة أن الطائرة كانت في تشكيل مكون من ثلاث طائرات خلال التدريب.

وفي بيان لوكالات الأنباء الروسية، قالت وزارة الدفاع إن المقاتلة تحطمت بسبب عطل فني على بعد كيلومترات قليلة من حاملة الطائرات، إلا أن الطيار تمكن من القفز وتم انتشاله ونقله إلى السفينة.

وتوجد على متن حاملة الطائرات الأميرال كوزنيتسوف خلال رحلتها إلى سوريا أربع طائرات من طراز “ميغ 29 كوبر” ذات المقعد الواحد، وطائرتان من الطراز نفسه بمقعدين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: