تراجع انتاج الفسفاط بـ 59 بالمائة

سجل قطاع الفسفاط من سنة 2011 إلى سنة 2013 تراجعا في الانتاج قدر ب59 بالمائة وتقلص حجم المبيعات بنسبة 45 بالمائة، وذلك حسب ما ذكرته جلسة العمل الوزارية المنعقدة يوم الاثنين 17 فيفري 2014 لمتابعة قطاع الفسفاط.
وبلغ مبلغ الكسب الفائت لهذا القطاع 3000 مليون دينار، هذا وقد توقف الانتاج بين 42 يوما و309 يوما بالنسبة لشركة فسفاط قفصة حسب المواقع، وتوقف انتاج المجمع الكيمائي التونسي بمعدل جملي يصل الى 76 يوما، واشتغال مصانع المجمع الكيمائي التونسي في حدود 66 بالمائة من طاقتها التصميمية.

وتم التطرق خلال الجلسة إلى المجهود الذي بذله القطاع للرفع من التشغيلية حيث تطور عدد أعوان شركة فسفاط قفصة من 4898 سنة 2010 إلى 7391 سنة 2013 فيما بلغ عدد أعوان المجمع الكيمائي التونسي 7424 سنة 2013 مقابل 4433 سنة 2010.

وأوصت جلسة العمل الوزارية بدعوة كل الاطراف الاجتماعية والاحزاب السياسية والمجتمع المدني وأعوان وإطارات شركة فسفاط قفصة والمجمع الكيمائي التونسي لإيلاء قطاع الفسفاط أولوية مطلقة نظرا لمكانته في الاقتصاد الوطني وذلك من خلال العمل ضمن خطة تشاركية لاستعادة القطاع لنشاطه العادي حفاظا على ديمومته وحمايته من كل العوامل التي قد تسهم في تعطيله أو شله وما ينتج عن ذلك من نتائج وخيمة على مستقبل القطاع.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: