وبحسب أرقام الأمم المتحدة، فإن 4.9 ملايين بريطاني يعيشون خارج بلادهم، مقتربين بذلك من عدد السوريين الذي يعيش 5 ملايين منهم في الخارج.

أما حين تقارن بريطانيا بدول كثيرة في العالم، فإن نسبة المهاجرين بها ليست الأعلى، إذ تتراوح بين 10 و15 في المئة فقط من إجمالي عدد السكان، فيما تتجاوز النسبة 40 في المئة بكندا، على سبيل المثال.

وتتصدر الهند عدد المهاجرين عالميا بإقامة 15.6 مليون من أبنائها في الخارج، متبوعة بالمكسيك (12.3 مليون) وروسيا (10.6 مليون)، وفق ما نقلت صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

بينما تحل دول الصين وبنغلادش وباكستان وأوكرانيا والفلبين وسوريا وبريطانيا في المراكز من 4 إلى 10 على الترتيب.

[ads2]