تركيا تستدعي سفيرها ببرلين على خلفية إعتبار البرلمان الألماني أحداث عام 1915 “إبادة جماعية” للأرمن

تركيا تستدعي سفيرها ببرلين على خلفية إعتبار البرلمان الألماني أحداث عام 1915 “إبادة جماعية” للأرمن 

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن  تركيا استدعت  سفيرها ببرلين على خلفية مصادقة  نواب البرلمان الألماني اليوم  الخميس على قانون رمزي باعتبار مقتل “1.5 مليون أرمني” على يد القوات العثمانية عام 1915، قبل مئة عام “إبادة جماعية”.

وقال رجب طيب أردوغان أن هذا القرار سيؤثر بصفة جدية بين تركيا وألمانيا .

هذا ولم تحضر المستشارة الألمانية انغيلا ميركل التصويت الذي أيده بالإجماع حزبها “المسيحي الديموقراطي” (CDU) و الديموقراطي الاجتماعي وحزب الخضر.

 وقد قال وزير  الخارجية التركي جاويش أوغلو في تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع تويتر “إن التستر على الصفحات المظلمة في تاريخهم – يقصد الألمان – لن تتم عبر تشويه تاريخ دول أخرى، بإصدار قرارات برلمانية غير مسؤولة ولا أساس لها من الصحة”.

ومن جانبه قال نائب رئيس الوزراء التركي قورتلموش:” يعتبر قرار البرلمان الألماني بشأن أحداث 1915، في حكم العدم بالنسبة لتركيا، هذه المسألة لابد أن يتولاها المؤرخون والمختصون وليس السياسيون والبرلمانات. سترد تركيا على هذا القرار بالشكل المناسب في جميع المحافل”

هذا ويعتبر  قرار البرلمان الألماني بخصوص المزاعم الأرمنية،  قرار توصية، وليس له أي جانب إلزامي من الناحية القانونية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: