تركيا تنقل رفات”شاه سليمان” جد مؤسس الدولة العثمانية من ضريحه بحلب الى اراضيها

صرح رئيس الوزراء التركي داود أوغلو في المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر هيئة الأركان التركية بالعاصمة أنقرة انه تم نقل رفات “سليمان شاه” (جد مؤسس الدولة العثمانية)، من ضريحه في حلب بسوريا، إلى تركيا. و قد  بدات عملية النقل  في تمام الساعة التاسعة من مساء يوم أمس (بتوقيت تركيا) بدخول 39 دبابة، و57 عربة مدرعة، و100 آلية، و572 جنديًا، ووصلت إلى الضريح في حدود الساعة 00:30 بعد منتصف الليل، وتزامن ذلك مع توجه قوة عسكرية أخرى إلى قرية “آشمة” تمهيدًا لنقل الرفاة إليها.                                                                                                                                                          [ads2]                                                                                                                                                          و أكد  أوغلو أنَّ عملية “ضريح سليمان شاه” تكللت بالنجاح ,كما تم تدمير جميع المباني التي كانت موجودة في مكان الضريح، بعد نقل جميع الأمانات ذات القيمة المعنوية العالية، وذلك لقطع الطريق أمام أي محاولة لسوء استغلال المكان.                         [ads2]

وأردف داود أوغلو أنَّ قرار العملية اتخذ في أنقرة في إطار القواعد القانونية، دون طلب إذن أو مساعدة من أي جهة، مشيرًا في الوقت نفسه إلى إخطار قوات التحالف الدولي، والجيش السوري الحر بالعملية، لتفادي وقوع أي ضحايا بين المدنيين، وأخذ العمليات الجوية لقوات التحالف، بعين الاعتبار.                                                                                                             [ads2]

وقال إن “عملية انسحاب آخر جندي تركي من منطقة ضريح “سليمان شاه”، تمت في الساعة 04:45 صباحًا بتوقيت أنقرة، ووصلت أول مجموعة من الجنود الأتراك إلى أرض الوطن في حدود الساعة 06:03 صباحًا، ليعقبها وصول بقية المجموعات، باستثناء مجموعة صغيرة بقيت في الأراضي السورية”.

و يذكر أن “سليمان شاه” كان زعيم قبيلة (قايي) – إحدى قبائل الأتراك الأوغوز الـ24 الذين يعرفون في التاريخ باسم التركمان، وهو جد مؤسس الدولة العثمانية، عثمان بن أرطُغرل، توفي عام 1219 للميلاد مع اثنين من جنده، أثناء محاولتهم عبور نهر الفرات.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: