تزامنا مع مواصلة الشعب التونسي حملته للمطالبة بكشف ملف ثرواته المنهوبة الإرهاب يتصاعد و عملية جديدة بجندوبة

تزامنا مع مواصلة الشعب التونسي حملته للمطالبة بكشف ملف ثرواته المنهوبة الإرهاب يتصاعد و عملية جديدة بجندوبة

[ads1]

هاجمت عناصر ارهابية عشية اليوم الاثنين 15 جوان 2015  دورية أمنية بالمنطقة الحدودية غار الدماء من ولاية جندوبة،  وتم تبادل اطلاق نار مما أسفر عن استشهاد عون حرس وإصابة أربعة أعوان اخرينبجروح متفاوتة الخطورة.

وأفاد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية  محمد علي العروي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء  بأنه سجل في حدود الخامسة والنصف من بعد ظهر اليوم تبادلا لإطلاق النار بين مجموعة إرهابية وأعوان المركز العملياتي الحدودي بمنطقة الملة ومركز الحرس الوطني الحدودي بنفس المنطقة، وأسفر عن استشهاد عون حرس وطني  وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

وذكر العروي أنه تجرى حاليا  حوالي السادسة مساء عمليات ملاحقة وتمشيط من قبل وحدات الجيش والحرس الوطنيين مع استعمال طائرات مروحية في هذه العمليات.

ويجدر الذكر أن العمليات الإرهابية تعود للواجهة كلما طالب الشعب بفتح ملفات حساسة كالحملة الوطنية للكشف عن الثروات المنهوبة

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: