تسريب صور لآلاف المعتقلين الذين قتلوا تحت التعذيب بمعتقلات نظام “الأسد” في سوريا

قالت شبكة “سوريا مباشر” الاخبارية أنّه وقع تسريب صور لآلاف المعتقلين الذين قضوا تحت التعذيب في أقبية مخابرات النظام السوري.

و ذكرت الشبكة أن أستاذا في كلية الشريعة بدمشق قتل في أحد معتقلات المخابرات بعد عامين من اعتقاله. كما كشفت عن مصير الأستاذ الدكتور محمد زكريا نداف بعد اعتقاله مع عائلته قرابة العامين قبل وفاته تحت التعذيب.

و قد اعتقلت قوات النظام السوري الدكتور نداف مع زوجته وأطفاله في دمشق أواسط العام 2013 بتهمة التحريض على نظام الحكم في سوريا.

و قد أفرج عن زوجته بعد ستة أشهر بموجب صفقة تبادل بين كتائب الثوار و قوات النظام، و بقي مصير الدكتور نداف مجهولاً حتى تسرب خبر مقتله تحت التعذيب، ثم جاءت صور القتلى المسربة لتؤكد الأمر.

هذا و استنكر أقارب نداف و طلابه وزملاؤه تجاهل إدارة كلية الشريعة لما حدث مع أحد أساتذتها، إذ لم تصدر أي بيان أو تصريح ينعي فقيد الكلية وأحد كوادرها العلمية.

كما لم تنعه وزارة الأوقاف بصفته أحد رجال العلم الشرعي. و قال أحد طلابه إن أي مؤسسة حكومية لا يمكن أن يصدر عنها أي تصريح دون المرور على ضباط الأجهزة الأمنية.

و تجدر الإشارة إلى أنّ نظام بشار الأسد قد قتل مئات الآلاف من السوريين المدنيّين منذ اندلاع الثورة السورية قبل أربعة أعوام و تسبّب في تهجير مئات الآلاف الآخرين فارّين من براميل النظام البشعة. كما أعلنت منظمات حقوقية عن مقتل ما يزيد عن 600 طبيب عن طريق القصف و القنص من طرف قوات نظام “الأسد”.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: