تشيلي تهزم أستراليا بثلاثة أهداف بالمونديال

استهل منتخب تشيلي، السبت، مشواره في مونديال البرازيل بفوز على المنتخب الأسترالي الملقب بـ “الكنغرو” بثلاثة أهداف مقابل هدف في الجولة الأولى للمجموعة الثانية من بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وسجل أهداف تشيلي الثلاثة، أليكسيس سانشيز وجورجي فالديفيا وجان بوسيجور، في الدقائق 11 و13 و91، بينما أحرز هدف أستراليا تيم كاهيل في الدقيقة 91 من عمر المباراة، على ملعب أرينا بانتانال، بمدينة كويافا، غرب البرازيل.

وبهذا الفوز، ارتفع رصيد تشيلي إلى ثلاث نقاط في المركز الثاني بفارق الأهداف عن المنتخب الهولندي المتصدر، بينما جاء المنتخب الأسترالي ثالثا بفارق الأهداف عن إسبانيا المتذيل.

وبدأت المباراة سريعة من جانب تشيلي، حيث بدأ الفريق مهاجما منذ أول دقيقة معتمدا على أليكسيس سانشيز وإدواردو فارجاس، فظهرت الخطورة الحقيقية للفريق في الوقت الذي ظهرت فيه حالة من الارتباك في أداء لاعبي أستراليا.

واعتمد لاعبو تشيلي على اللعب من لمسة واحدة للوصول إلى مرمى الحارس الأسترالي ماثيو ريان، وجاءت الدقيقة 11 لتشهد معها هدف التقدم لتشيلي عندما تهيأت الكرة إلى أليكسيس سانشيز داخل منطقة الجزاء سددها مباشرة في المرمى.

ولم يمر على الهدف الأول وقت طويل، فبعدها بدقيقتين، سدد جورجي فالديفيا كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء محرزا الهدف الثاني لتشيلي.

وبعدها شعر لاعبو أستراليا بخطورة الموقف، فبادلوا المنافس الهجمات في محاولة لتقليص فارق النتيجة، وتوالت الفرص الضائعة واحدة تلو الأخرى إلى أن جاءت الدقيقة 34 لتشهد معها الهدف الأول للكنغرو الأسترالي عن طريق تيم كاهيل الذي تلقى كرة عرضية وضعها برأسه في المرمى.

وانتعشت آمال لاعبي أستراليا، وحاولوا بشتى الطرق تسجيل التعادل، لكن دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم تشيلي بهدفين مقابل هدف.

وتغيرت الأمور في شوط المباراة الثاني، حيث دخل المنتخب الأسترالي مهاجما في محاولة منه لإدراك التعادل، ورفض حكم المباراة الإيفواري نوماندييز دويه احتساب هدف للأسترالي تيم كاهيل لوقوع اللاعب الأسترالي في مصيدة التسلل.

وتبادل الفريقان الهجمات، لكن دون أدنى خطورة حقيقية على المرميين، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب أغلب فترات المباراة.

وتمكن لاعبو تشيلي من القضاء على الأحلام الأسترالية في تسجيل التعادل، عندما سدد جان بوسيجور كرة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت أقصى الزاوية اليسرى للحارس الأسترالي، مسجلا الهدف الثالث لمنتخب بلاده، ليطلق بعدها حكم المباراة صافرة النهاية بعد احتسابه أربع دقائق وقت محتسب بدل ضائع.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: