55419383000000_original

تصرفات تكشف أسرار شخصيتك أمام الآخرين.. ؟

تصرفات تكشف أسرار شخصيتك أمام الآخرين.. ؟

كثيرة هي الأحيان التي نرغب في الكشف عن شخصية من نلقاهم لأول مرة، ربما هو الفضول أو الحذر، أو أن التعامل مع من حولنا يتطلب معرفة وافية بطباعهم وسلوكهم، لهذا نعمد الى مراقبة حركاتهم دون قصد كشيئ من التفاعل الفطري بين البشر، لعلنا نجد مفتاحا يوصلنا الى طبيعة هؤلاء الناس.

ويمنحنا الفرصة لتقييم العلاقة ما إذا كنا سنستمر في التعامل مع فلان أو أننا سننصرف عنه، بداعي عدم التوافق، بين شخصياتنا وشخصية هذا الطارئ.

في هذا الموضوع الذي نشره موقع “lifehack” نستعرض معكم مجموعة من الأمور والتصرفات التي يمكنكم من خلالها الحكم على شخصية من تقابلون، والعكس كذلك، هي ذاتها يمكن أن تساعد الآخرين على رؤيتنا بصورة نمطية معينة.

1. خط اليد و أسلوب الكتابة

فمن خلال طريقة وحجم كتابة شخص ما، يتسنى لك معرفة أشياء مهمة عنه، وفقا لدراسة أجرتها مؤخرا شركة “National Pen”.

إذ أظهرت هذه الدراسة، أن الأشخاص ذوي الخط الصغير يميلون إلى الخجل والدقة والمواظبة، في حين أن من يحاولون كسب الانتباه يميلون للكتابة بخط أكبر.

ونوهت الدراسة  إلى أن من يتعاملون مع الأمور بجدية، يقومون بالضغط بشدة على القلم أثناء الكتابة، في حين أن من يميلون عادة للكتابة الخفيفة يتسمون بلين الطبع والتسامح.
2. ألوانك المفضلة أو ألوان الثياب التي ترتديها

وفقا لمقال نشره موقع “Psychology Today” فاللون الذي تميل لارتدائه يشي بأسرار عديدة عن شخصيتك، فمن يختارون عادة اللون الأسود يتسمون بالحساسية، كما أنهم فنانون ويعيرون اهتماما كبيرا للتفاصيل.

في حين أن من يحبون اللون الأحمر الزاهي يعيشون الحياة على أكمل وجه، ويعملون بجد لتحقيق مساعيهم وأهدافهم.

أما محبو الأخضر مثلا، يتصفون بالولاء والحنان، وعادة ما يكون محبو اللون الأبيض منظمين ومنطقيين، أما عشاق الأزرق فهم مستقرون وحساسون ويراعون الآخرين.

3. قضم أظافرك

إن تكرار سلوك معين تجاه الجسد بشكل نمطي يمكن أن يعطي فكرة واضحة جدا عن صاحبه ، فكيفية استجابة جسدك للمواقف المختلفة سواء بشد شعرك أو عض أظافرك أو الضغط على جلدك، قد تعكس نفاد الصبر والإحباط والملل وربما عدم الرضا.

وعلى سبيل المثال فقد رجّحت دراسة أن من يقضمون أظافرهم يميلون إلى السعي للكمال ويشعرون بالتوتر والعصبية.

4. حذاؤك.. لونه وشكله!

بحسب خبراء نفسيين، يمكنك الحكم على شخص بطريقة صحيحة فقط بالنظر إلى حذائه.

حيث يقول أومري غيلاث، الذي أعد دراسة بهذا الشأن في جامعة كانساس، إنه بإمكانك تخمين 90% من سمات صاحب الحذاء، مثل مُستوى دخله وميوله السياسية ونوعه وحتى سنّه، فقط بنظرة متفحصة إلى تكلفة الحذاء وطرازه ولونه وحالته.

5. عيناك

يقال أن للعيون لغة، ولا شيء يمكن أن يقدم قرارنا للتعامل مع فلان أو يأخره، أكثر من النظر الى عينيه، طيب، خبيث، مسالم أم شرير، كلها سمات في تكوين الإنسان، يمكن للعيون أن تخرجها للناظرين. يقول شوقي “وتعطلت لغة الكلام وخاطبت… عينيّ في لغة الهوى عيناك”

كذلك فيمكن لثبات النظرات أو اضطرابها أن يعكس قوة الشخصية أو ضعفها، وهذه ترجمة صريحة لقدرات وسمات شخص ما.
6. انضباط مواعيدك

إن التأخر عن موعد ما أو الحضور مبكرا، لأي داع كان، يكون انطباعا مهما عن شخصيتك، فالإلتزام بالمواعيد يعبر عن شخصية متزنة، وأن الشخص يعنيه أن يترك عند الآخرين انطباعا إيجابيا عنه، وبأنه ثقة ويمكن الإعتماد عليه في شدائد الأمور، والعكس بضرورة الحال يعني صورة مغايرة تماما.


7. كيفية المصافحة

الأشخاص ممن يصافحون بحرارة وشدة يتركون انطباعا بالثقة، كما يقدمون أنفسهم بصورة تعكس الثقة والحضور الملفت، مثل هؤلاء يمكن أن يكونوا أكثر ميلا للإنطلاق والتعبير المجرد والصريح، ومن غير المرجح أن يميلوا الى الإنطواء والحساسية المفرطة.

من جانب آخر نجد أن ذوي المصافحة الضعيفة، يفتقرون الى الثقة بالنفس، والهروب من المواجهة والتحدي، ويمكن للحظة المصافحة وحدها أن تكون الفارق بين الميل الى من نصافح أو أن ننأى بأنفسنا عن التعامل معه.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: