تكريم كتلة حركة النهضة بجائزة “المسلم الديمقراطي” باعتبارها أول من أدخل “حرية الضمير الصهيونية” للعالم الإسلامي

نقلاً عن الشروق أونلاين  إستلمت يوم أمس الخميس بالعاصمة الأمريكية واشنطن، كتلة حركة النهضة بالمجلس الوطني التأسيسي جائزة “المسلم الديمقراطي” التي يسندها سنويا مركز دراسة الإسلام والديمقراطية. وتسلم الجائزة رئيس الكتلة الصحبي عتيق، في موكب حضره من تونس رئيس الحكومة السابق علي لعريض ورئيس لجنة السياسات بالحزب الجمهوري أحمد نجيب الشابي.
وفي تصريح خاص للشروق أون لاين قال رئيس المركز الدكتور رضوان المصمودي، أن منح الجائزة هذه السنة لكتلة النهضة، جاء تقديراً لجهودها في إنجاح أشغال المجلس الوطني التأسيسي، والمصادقة على أول دستور ينص على “حرية الضمير الصهيونية” في العالم الإسلامي.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: