تواصل المعارك بين الجيش و الجماعات المسلحة في مختلف ارجاء اليمن

شن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هجوما على مدينة سيئون بجنوب اليمن مخلفا قتلى وجرحى بعد استخدام قذائف ومتفجرات إلى جانب سيارات مفخخة في محاولة للسيطرة على المدينة. وفي عمران بشمال البلاد قتل جنديان في مواجهات بين أفراد الجيش ومسلحي جماعة الحوثي.
ذكرت اللجنة الأمنية في محافظة حضرموت بجنوب شرق اليمن إن 12 جنديا قتلوا وجرح 11 آخرون في هجمات على منشآت حكومية ومصارف الليلة الماضية في مدينة سيئون.
ويذكر بان تنظيم القاعدة شن في جزيرة العرب العديد من الهجمات منذ ان طرده الجيش اليمني الشهر الماضي من معاقله في محافظتي ابين و شبوة جنوب البلاد
وتزامنت هذه التطورات مع استمرار العملية العسكرية التي يشنها الجيش اليمني ضد تنظيم الحوثي شمالا.
ففي عمران (50 كلم شمال صنعاء) قتل جنديين وإصابة 13 في مواجهات مستمرة بين أفراد الجيش ومسلحي جماعة الحوثي.

حيث شهدت الأيام الأخيرة مواجهات بين الحوثيين من جهة وأفراد من الجيش ومسلحين قبليين من جهة أخرى بمحافظة عمران أسفرت -حتى الأربعاء الماضي- عن سقوط 37 مسلحا من الحوثيين، و15 ضابطا وجنديا من الجيش.
وكان الحوثيون سيطروا في فيفري الماضي على عدة مناطق في محافظة عمران بعد مواجهات أسفرت عن مقتل 150 شخصا، وأكدت مصادر عسكرية حينها أن هدف الحوثيين هو السيطرة على مدينة عمران.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: