“توتير” يغلق صفحة “القسام” باللغة الانجليزية و الاخير يدشن صفحة جديدة

 

بعد النجاح الذي حققته كتائب القسام في ما أصبح يطلق عليه الإعلام الغربي “المعركة الافتراضية” التي اندلعت بين كتائب القسام من جهة والعدو الصهيوني من جهة أخرى خلال معركة “حجارة السجيل”، أغلقت إدارة “تويتر” ودون سابق إنذار صفحة كتائب القسام باللغة الإنجليزية التي لاقت انتشارا واسعا.

وقال المشرف عن الصفحة لموقع القسام: أن إدارة التويتر قامت ظهر الخميس (9/1)، بإغلاق الصفحة دون سابق إنذار، وذلك أن خضعت للضغوط التي مورست عليها من قبل الجماعات الصهيونية والمسيحية.

وأوضح أن إدارة الـ”تويتر” تعمدت القيام بهذا العمل، وذلك بعد النجاح الذي حققته الصفحة، في بث صورة مشرقة للمقاومة الفلسطينية وعلى رأسها كتائب القسام ونقل الحقيقة الى الجمهور الغربي، حيث وصل عدد المتابعين لها أكثر من 40 ألف متابعا.

ولفت إلى أن السياسة التي  تتبعها إدارة الوتير سياسة “غير مهنية”، وذلك بعد افساح المجال لحساب الجيش الصهيوني، بالاستمرار في أدائه على شبكة التواصل، رغم الارهاب الذي يمارسه الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني، من حصار وقتل.

وأشار إلى أن كتائب القسام شرعت بتدشين صفحة جديدة “qassambrigade@”، بدلاً من الصفحة التي أغلقت يوم الخميس الماضي.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: