4d318cc4_d792_429f_be18_7278cdb555b1_16x9_600x338_165821435

تونس الأولى مغاربيا في نسبة العنوسة و التّي بلغت 60 بالمائة و دعوات للدولة لطرح حلول لهذه المعضلة

[ads2]

نساء فاتهن قطار الزواج خصوبة مهددة و البعض مع الزوجة الثانية

جاءت تونس في المرتبة الأولى مغاربيا في نسبة العنوسة التي تجاوزت 60 بالمائة حسب إحصائيات رسمية كما احتلت مراتب أولى على المستوى العربي حيث تأخر سن الزواج لدى نساء تونس إلى ما يناهز الأربعين عاما فيما ترتفع نسبة اللواتي فاتهن قطار الزواج
الإحصائية الرسمية تشير إلى أن ما يناهز 60 بالمائة بعد أن كانت 50 بالمائة في أخر دراسة رسمية أجريت سنة 2008

[ads2]
و أشار تقرير في الغرض إلى أن عدد العازبات في تونس تجاوز عتبة مليونين وربع مليون امرأة من مجموع حوالي أربعة ملايين و 900 ألف لأنثى في البلاد
كما بلغت العنوسة أقصى معدلاتها بين الإناث 25/34 سنة و هو ما دفع بعدد من الدارسين إلى التحذير من ارتفاع معدلات سن الزواج و تأثيراتها السلبية على مستويات الخصوبة
و كان عادل العلمي رئيس الجمعية الوسطية للإصلاح و التنمية عادل العلمي مؤسس حزب تونس الزيتونة قد دعا إلى ضرورة إقرار تعدد الزوجات و الفصل بين الجنسين
وقال العلمي في تصريحات إعلامية ما معناه أن القانون التونسي بمنعه للتعدد يشجع على الزنا لأنه يحرم الزواج الشرعي الذي حلله الله تعالى و الحل يكمن ليس في إصلاحه و إنما بنقضه أصلا ليواكب العصر.
واعتبر العلمي أن الذي وضع قانون منع تعد الزوجات في تونس لايفهم شيئا في الشريعة الإسلامية السمحة وكان أداة للاستعماريين لفرض قوانين مسقطة على الشعب التونسي المسلم.
المصدر: الصريح

[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: