تونس| بيان وزارة الشؤون الدينية حول الاحداث في مصر.

اصدرت وزارة الشؤون الدينية التونسية صباح اليوم 14/08/2013 بيانا حول الاوضاع في مصر ترحمت فيه عن ارواح الشهداء و ادانت فيه بشدة الجرائم المرتكبة في حق المعتصمين العزل و في ما يلي نص البيان:

بيان حول تطورات الوضع في مصر

تبعا للتطورات السريعة الجارية في مصر وعلى إثر المجزرة الرهيبة في حقّ المعتصمين السلميّين في ميداني رابعة والنهضة فإنّ وزارة الشؤون الدينيّة:

• تترحّم على أرواح الشهداء الذين سقطوا صباح اليوم والذين تجاوز عددهم الآلاف بين شهيد وجريح، وتذكّر بقول النبي صلى الله عليه وسلم: “لزوال الدنيا أهون عند الله من دم امرئ مسلم يُسفك بغير حقّ”.

• تدين بأقصى عبارات الإدانة سفك دماء المصريّين بهذه البرودة وتعتبر ذلك جريمة إنسانيّة وكبيرة شرعيّة، قال تعالى: “ولا تقتلوا النفس التي حرّم الله إلا بالحقّ”.

• تعبّر عن مساندتها اللامشروطة للمعتصمين المسالمين في كل ميادين مصر ولمطالبهم المشروعة.

• تدعو علماء الإسلام في بلادنا وسائر بلاد المسلمين إلى ضرورة التحرّك القوي والعاجل من أجل حقن الدماء المعصومة ومحاصرة الفتنة والتصدّي للمجرمين القتلة.

• تدعو الشعب التونسي إلى أخذ العبرة ممّا يحدث في مصر الشقيقة، والحفاظ على ما ننعم به من أمن واستقرار والتصدّي للفوضويّين الإنقلابيّين.

• تدعو إلى أن يكون يوم الجمعة يوما للتضامن مع الأشقاء المصريين، والتضرّع إلى الله عزّ وجلّ كي يحفظ مصر، أرض الكنانة، وبلادنا من كل سوء يُرادُ بها.

• تدعو الأئمّة في كامل جوامع الجمهورية إلى آداء صلاة الغائب ترحّما على أرواح شهداء مصر والدعاء لهم بحسن القبول وأن يلهم عائلاتهم جميل الصبر والسلوان.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: