تونس تحتضن المؤتمر العام الخامس للشبكة العربية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد

[ads2]

في إطار رئاستها للشبكة العربية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد ، يجري الاستعداد صلب وزارة الوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد لتنظيم المؤتمر العام الخامس للشبكة العربية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد الذي تحتضنه تونس أيام 5 و6 و7 سبتمبر 2016 تحت  شعار “فعالية مؤسسات المساءلة “.

و من المنتظر أن يسجل هذا المؤتمر العام الذي سيشرف على افتتاح فعاليته السيد رئيس الحكومة، مشاركة 30 دولة و منظمة مختصة منها 20 من المنطقة العربية، إضافة إلى حضور 200 ضيف.

وكانت جلسة عمل انتظمت على هامش الورشة الإقليمية حول تعزيز الشفافية والمساءلة في قطاعات ذات أولوية في المنطقة  العربية التي تم تنظيمها بتونس من 1 إلى 3 جوان 2016 ،أبرز خلالها  السيد كمال العيادي وزير الوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد أهمية دور تونس في مجال الشفافية والنزاهة  قدرتها على لعب دور أكثر أهمية ونجاعة في المنطقة العربية وشمال إفريقيا .

يذكر أن الشبكة العربية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد تأسست سنة 2008، بموجب بيان البحر الميّت بالأردن، بمناسبة اجتماع وزراء العدل العرب حول القانون و مكافحة الفساد على ضوء الاتفاقية الأممية لمكافحة الفساد والبحث في ايجاد آلية عربية للتشاور في ما يتعلق بمكافحة الفساد و قد تم تكليف برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمتابعة المبادرة و مزيد الاهتمام بسياسة مكافحة الفساد وتكريسها الفعلي بالمنطقة العربية ووضع برنامج لمكافحة الفساد بين سنتي 2007 و2008.

وتضم الشبكة العربية لتعزيز النزاهة و مكافحة الفساد 42 عضوا من 18 دولة منها وزارات على غرار العدل والوظيفة العمومية، هيئات مكافحة الفساد، قضاة، أجهزة رقابة، مجتمع مدني إضافة إلى انه تم  ادماج البرلمانيين ضمن النقاش في مجال النزاهة ومكافحة الفساد في المنطقة العربية ، كما تضم الشبكة دول من خارج المنطقة العربية كمراقبين على غرار البرازيل و ماليزيا.

[ads2]

الشروق

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: