جبهة الإصلاح: اعتقال ماهر زيد المراد منه اخماد كل صوت ثوري

أكد حزب جبهة الإصلاح في بيان أصدره اليوم أن اعتقال ماهر زيد ليس للتهم المعلنة وإنما المراد منه اخماد كل صوت ثوري واصفا التهم المنسوبة إليه بالواهية.

كما عبر الحزب عن استغرابه من الصمت الرهيب للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ولكثير من الصحفيين والمؤسسات الإعلامية والمنظمات الحقوقية في تونس حسب نصّ البيان.

وأبدت جبهة الإصلاح تخوّفها من أن يكون هذا الاعتقال بداية ممنهجة لسلسلة من اعتقالات أخرى هدفها تصفية كل نفس ثوري داعية إلى الإفراج الفوري عنه.

مجددة وقوفها المبدئي ضد التجاوزات والانتهاكات لحقوق المواطن التونسي مهما كان انتماؤه.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: