Facebook-create

جرائم فظيعة تسببت بها مواقع التواصل الاجتماعي

[ads2]

نشرت قناة “إليت فاكتز” الأمريكية تقريرا تحدثت فيه عن جرائم بشعة كان لمواقع التواصل الاجتماعي الدور الأبرز في وقوعها، بعضها لشدة إدمان المستخدم، وبعضها جراء الوقوع الضحايا في شراك ذئاب بشرية لا ترحم، وبعضها بسبب السهو والغيرة.

وقالت القناة، في تقرير نشرته وسائل اعلام عربية  إن مصففة الشعر “تري ماري بالمر” قتلت صديقها لشدة غيرتها عليه؛ لإدمانه موقع فيسبوك، متجاهلا وجودها بقربه.

كما ذكرت القناة أن هوغستان شليكر قتل والده؛ بسبب منعه له من استخدام أحد مواقع التواصل الاجتماعي.

وورد في التقرير أن كورتني سانفرد ماتت جراء حادث سير أثناء قيادتها للسيارة في الطريق العام، بعد لحظات من نشرها تعليقا على فيسبوك تقول فيه “إن الأغاني السعيدة تجعلني سعيدة”، وقد كلفتها تلك المقولة حياتها، وقد لا يهتم أحد لقراءتها.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: