جمعية القضاة التونسيين تدخل فى تحرك احتجاجى بداية من يوم الاثنين القادم

دعت جمعية القضاة التونسيين فى بيان لها القضاة بكافة المحاك الى الدخول فى تحرك احتجاجى بداية من يوم الاثنين 24 فيفرى الجارى لمدة ثلاثة أيام  وذلك بتأخير الجلسات بساعتين عن موعدها العادي.

وجاء قرار جمعية القضاة على خلفية الاعتداء المادى واللفظى الذى تعرض له  بالامس قاضى التحقيق بالمكتب الخامس بالمحكمة الابتدائية بتونس من قبل عدد كبير من المحامين على خلفية اصداره الخميس بطاقة ايداع بالسجن ضد احدى المحاميات من أجل جريمة تحيل ورفضه مطلب السراح.
 وطالبت الجمعية النيابة العمومي بالتعجيل بفتح تحقيق فى الوقائع لتحديد المسؤوليات وتتبع المعتدين فى اقرب الاجال داعية هياكل المحامين الى تحمل مسؤولياتها فى التصدى الى مثل هذه الاعتداءات والانفلاتات المسيئة للمحاماة وخدمة مبادئ الحق والقانون التى تقوم عليها .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: