جندوبة: أهالي قرية البراهمى من معتمدية بوسالم يستغيثون لانقاذهم من الفضلات

[ads2]
وجه عدد من أهالي قرية البراهمي من معتمدية بوسالم نداء استغاثة طالبوا من خلاله وزارة البيئة بالتدخل السريع لرفع الفضلات التي تتوسط تجمعهم السكنى الذي يقطنه نحو 180 ساكنا.
وأكدوا أن تكاثر الحشرات والمجاري الفضلات والمياه المتعفنة والزواحف وكثرة الروائح الكريهة باتت تنذر بمخاطر صحية جدية وفق ما جاء في عريضة توجهوا بها الى الوزارة بتاريخ 23 مارس الجاري.
وجاء في ذات العريضة أن الوضع البيئي تسبب في نفوق عدد من الحيوانات وفق ما تؤكده شهائد طبية وان التدخل الوحيد الذي جاء كاستجابة محتشمة على عريضة وجهت في وقت سابق من قبل أهالي القرية الى ذات الوزارة بتاريخ 8 جانفي تمثل في رفع جزء من الفضلات بواسطة جرار معطب وقد حال الافتقار للمعدات دون رفع أكداس الفضلات المقدرة بعشرات الاطنان.
وأكدوا ضرورة تدخل الدولة لإيجاد مصب يكون بعيدا عن القرية وهو أمر ممكن   حسب ما جاء في نص العريضة.
وقدم الممضون على العريضة تصورا يدعو وزارة البيئة الى الاستفادة من الكميات الهائلة من الفضلات الغنية بالمواد العضوية المقدرة بأكثر من 5 أطنان يوميا وتحويلها الى سماد يعتمد في تعزيز قدرة الأراضي الفلاحية على الانتاج وبيعها للفلاحين بما يجعلها موردا من موارد الدولة ومجالا لتشغيل عدد من العاطلين عن العمل بالجهة على حدّ تقديرهم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: