جنرال امريكي لاوباما :المسلمون لهم عقيدة ودين ولن يستسلموا ..لن تهزموهم في مصر ابدا

قال الجنرال ماكريستال قائد القوات الأمريكية في أفغانستان والعراق الأسبق: إن أوباما أقالنى من الجيش لأنى قلت رأيا، واعتبر ذلك تدخلا من قائد عسكرى في شئون السياسية، وهو نفسه اليوم يساند الجنرال السيسي في انقلابه على نظام حكم منتخب وشرعي.

وأضاف لصحيفة “يو أس آي توداي”: هل يقبل المواطن الأمريكى أن يقوم وزير الدفاع باعتقال أوباما واعتقال أعضاء حزبه، وقتل وحرق وسحق من يعتصم تأييدا له، وحل مجلس الشيوخ والكونجرس، ووضع دستور ومجلس دون انتخابات هل يعقل هذا؟!!! هذا بالضبط ما تدعمه حكومتنا في مصر، وهذا ما يجب أن نوضحه للمواطن الأمريكى، شعب مصر لا يريد سوى أن يعيش مثلكم في أمريكا.

وتساءل ماكرسيتال: لماذا نحارب الديمقراطيات ولا نسمح لها أن تقوم؟ لقد قتلنا الآلاف من الأفغان، ولكنى توقفت وقلت إننا لن ننتصر على المسلمين هناك أبدا، وهذا ما دفعهم لإقالتى، وحتى الآن لازال الوضع كما تركته، وثبت صدق ما قلت، ومن واقع خبرتى أقول لأوباما: لقد اخترت الحصان الخاسر فى مصر، المسلمون لديهم عقيدة ودين يؤمنون به ويدافعون عنه ولن يستسلموا، ولن تهزموا المسلمين في مصر أبدا!.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: