maxresdefault

حجيجنا الميامين يختتمون مناسك الحجّ وبعد غد أولى رحلات العودة إلى تونس

تدفق حجيجنا الميامين على فنادق البعثة التونسية في مكة المكرمة بعد إتمامهم لمنسك رمي جمرات المنى سواء للمتعجلين منهم أو المتأخّرين.

ومنذ مساء أمس توافدت حافلات الحجيج التونسيين المصحوبة بالمرافقين التابعين لشركة الخدمات الوطنية والإقامات والمرشدين الدينيين على مقرّات الإقامة بمكة المكرمة فيما يتقاطر ضيوف الرحمان المتأخرون على مكة مساء اليوم.

وأمّن المرافقون الذين انتشروا في مفترقات الطرق وأسفل الجسور وفي تخوم ووسط الشوارع الرئيسية الكبرى المتفرعة عن الحرم المكيّ المبارك وصول حجيجنا الميامين إلى مقرات الإقامة الموجودة بين شارع إبراهيم الخليل ومنطقة أجياد.

وكانت كوكبة أولى من حجيجنا الميامين قد رجعت إلى مكّة المكرمة بعد رمي الجمرات صباح أمس عبر مسار المشاة الذي تؤمنّه المملكة العربية السعودية للراغبين في العودة إلى مكة مشيا على الأقدام.

في الأثناء أدّى حجيجنا الميامين الذين قدموا أمس ركن طواف الإفاضة وواجب السعي بين الصفا والمروة وسط أجواء روحانية ووجدانية رائعة مكملين بذلك منسك الحجّ فيما سيؤدي ذات الركن والواجب المتأخرون من ضيوف الرحمان الليلة.

ومن المقرّر أن تعود أولى طائرات حجيجنا الميامين إلى تونس بعد غد السبت 17 سبتمبر لمن قدم في الدفعة الأولى من الرحلات الجوية فيما سيتوجّه ضيوف الرحمان من القادمين في الدفعة الثانية إلى المدينة المنورة قبل العودة إلى تونس في وقت لاحق.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: