حدث في مثل هذا اليوم السادس من رمضان ( فتوحات وانتصارات المسلمين )

حدث في مثل هذا اليوم السادس من رمضان ( فتوحات وانتصارات المسلمين )

[ads2]

1) أول نصر للمسلمين على الصليبيين :
في السادس من شهر رمضان عام 532هـ الموافق 17 ماي 1138م ، حدث أول نصر للمسلمين على الصليبيين بقيادة عماد الدين زنكي شمال الشام بحلب.

2 ) صلح بين النوبة وسرية عمرو بن العاص

في مثل هذا اليوم  السادس من شهر رمضان المُبارك وكان يقابل الثامن والعشرين من شهر جويلية  للعام الميلادي 643، انطلقت سرية من سرايا الإسلام صوب أهل أرض النوبة (المنطقة التي تشمل شمال السودان  وجنوب مصر على طول نهر النيل ) .بعد دخول مصر في الإسلام،  و أرسلها عمرو بن العاص بقيادة عقبة بن نافع، فاشتبكت مع القبائل في تلك المناطق إلى أن عقد عثمان بن عفّان {رضي الله عنه} صلحاً معها.

3) فتح عمورية :
في 6 رمضان 223هـ الموافق 31 جويلية  838م لبى الخليفة العباسي المعتصم نداء طلب النجدة في عمورية وفتحها.

وعمورية كانت مدينة في فريجيا في آسيا الصغرى  تأسست في الفترة الهلينية و بقاياها تقع بالقرب من قرية حصار كوي في محافظة أفيون قرة حصار بتركيا

وكان السبب الرئيس للمعركة هو رد كرامة إمرأة مسلمة تدعى  شراة  حسب المصادر العربية و بسبب هجوم الإمبراطور البيزنطي ثيوفيلوس   الذي كان حكمه بين ( 214 هجري – 227هجري ) الموافق ( 829م – 842م )   على ثغري  ملطنة  (في تركيا حاليًا) وزبطرة ( من محافظات تركيا ) في العام السابق للمعركة وقيامه بتخريبهما و أسر الكثير من النساء فصاحت شراة التي كانت من بين الأسرى : وامعتصماه ! وامعتصماه .

فأرسل المعتصم رسالة إلى أمير عمورية قائلا له: من أمير المؤمنين إلى كلب الروم أخرج المرأة من السجن وإلا أتيتك بجيش بدايته عندك ونهايته عندي. فلم يستجب الامبراطور الروماني  فانطلق المعتصم بجيشه ليستعد لمحاصرة عمورية فمضى إليها، فلما استعصت عليه قال: اجعلو النار في المجانيق وارموا الحصون رميا متتابعا ففعلوا، فاستسلمت ودخل المعتصم عمورية فبحث عن المرأة فلما حضرت قال لها: هل أجابك المعتصم قالت نعم.

4) فتح بلاد السند :

في 6 رمضان 63هـ الموافق 14 ماي 682 م انتصر محمد بن القاسم على جيوش الهند عند نهر السند وتم فتح بلاد السند ، وكان ذلك في آخر عهد هد الوليد بن عبدالملك

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: