حركة النهضة في بيان توضيحي تعلن أن أي تغيير حكومي سيتم بعد المصادقة على الدستور

سم الله الرحمن الرحيم
تونس 19 أكتوبر 2013
الموافق لـ 14 ذو الحجة 1434
بـــلاغ إعلامي
إن حركة النهضة في اطار حرصها على احاطة الرأي العام الوطني والعالمي بمستجدات مجريات الحوار الوطني تعلم بما يلي:
– انعقدت جلسة للحوار الوطني يوم أمس وقد تم الاتفاق خلالها على النقاط التالية:

1. يوم 23 أكتوبر 2013 موعدا لانطلاق جلسات الحوار الرسمية.
2. تلازم المسارات بما يعني ان أي تغيير حكومي فعلي سيتم بعد المصادقة على الدستور واستكمال المهام التأسيسية.
3. وتدعو حركة النهضة جميع الأطراف لإنجاح الحوار الوطني من أجل استكمال مسار الانتقال الديمقراطي بأضمن وأسرع السبل للوصول بتونس إلى شاطئ السلامة.

عن حركة النهضة
مكتب الإعلام و الإتصال

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: