حرمان روسيا من المشاركة في أولمبياد “ريو” مستمر بسبب المنشطات

[ads2]

لا تزال مشاركة روسيا في دورة الاولمبياد المقبلة في مدينة “ريو دي جنيرو” البرازيلية 2016 معلقة، وتعالت المطالبات بحظر مشاركة روسيا بعد أن ثبتت تهمة تناول المنشطات خلال مشاركتهم بأولمبياد سوتشي الشتوي عام 2014، بصورة منظمة وتحت إشراف مسؤولين روسيين ومنظمات روسية تُعنى “بمراقبة المنشطات”.
حيث أكّد عضو في اللجنة المستقلة، التي حققت في قضية منشطات الرياضيين الروس العام الفائت، على تورّط حكومة روسيا في القضية وأن المخالفات تمت برعايتها.
بداية القصة : تعود بداية القضية حين فجّر “جريجوري رودشينكوف”، الرئيس السابق لمعمل موسكو لمكافحة المنشطات، ملف الفساد الرياضي لصحيفة الـ”نيويورك تايمز” موجهاً اتهاماته لمسؤولين في المعمل أشرفوا على تناول العشرات من الرياضين الروس لمنشطات ممنوعة دولياً.
بالأمس كانت أوّل ردات الفعل الروسية اتجاه التهم المثبتة، فقامت بفصل جميع المتهمين بالفضيحة بما يخص دورة الألعاب الشتوية، لكنها طعنت قرار الحظر أمام محكمة التحكيم الرياضية التي من المتوقع أن تصدر حكمها في 21 جويلية.

[ads2]

 

المصدر : أورينت

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: